الرئيسية / دولة أم حودة / دولة أم حودة : كله لازم … يقلع!!
دولة أم حودة - كله لازم يقلع

دولة أم حودة : كله لازم … يقلع!!

للفنان الساخر : عادل حراز

كاريكاتير : نجلاء فوزى

الفساد فى مصر عامل زى البواسير متدارى جوه الكلسون وعلشان تعالجه لازم كله .. يقلع!!

وعلى رأى المعلم خليل بفرة وزير الكيف فى دولة أم حودة لما عمل دماغ عالية وأدلى بتصريح عبقرى:

بص ياهندزة مفيش أى فاسد فى الدنيا بيبقى فاسد على كبر.. الفساد فساد من الصغر, وكل الفاسدين بدون استثناء بيبقى من صغرهم ملعوب فى أساسهم!.

….: طيب وأنت عرفت إزاى يا معلم حكاية اللعب فى الأساس ديه؟

….: أنت نسيت يا هندزة أنى كنت بشتغل تمرجى عند دكتور مسالك بولية كبير وأنا فى عز شبابى قبل حكاية اللجوء لتجارة المخدرات اللى ربنا تاب على منها؟

….: وكنت بتعرف الفاسد إزاى؟

…..: ماهو الدكتور بعد ما بيكشف على الزبون ويشخص الفساد.. أنا اللى كنت بغير على الجرح بتاعه بعد العملية.. كان يبقى باين أن الراجل متكيف جدًا من حكاية الغيار ديه!.

…..: يا خبر أسود يا معلم أنت بتتكلم جد؟

……: ياهندزة ـ لامؤاخذة ـ ماهو الفساد ده كيف برضه!

…..: زى المخدرات يا معلم يعنى؟

…..: (فجأة لقيت قلم سخن على وجهى من المعلم)

وقالى عيب عليك يا حيوان.. مزاج المخدرات ده بتاع الرجالة بس لكن مزاج الفساد ده للناس ال ……

…..: أسف يا معلم فهمت خلاص

…..: يبقى كده الفساد اللى بيتم تنظيفه دلوقت له أساس من زمان أوى

…..: طبعًا وله جذور كمان هو أنت عمرك شوفت حد فاسد صغير قبضوا عليه؟ هما بيربوهم الأول الفسدة من صغرهم فى معمل الفسدة وبيختاروا منهم أكبر فاسد هو اللى بيصعدوه لفوق.. يعنى بيختاروا أكثرهم فسادًا.. اللى كرشه واسع وذمته أستك!.

……: ههههههههههههههههههههههههههههههه

……: بتضحك ليه ياض؟؟!!

……: أصل أول مرة أشوفك مؤدب يا معلم أنت قصدك كرشه واسع فعلًا ولا أنت مكسوف؟

….. : الأدب فضلوه عن العلم يا جاهل وبعدين علشان الرقابة برضه عيب.

…..: معنى كده يا معلم حنضطر نكشف على ناس كتير أوى.

…..: مفيش حل غير كده: كله لازم يقلع!!

زى كشف الجيش بالظبط مش هما برضه فى منطقة التجنيد بيكشفوا على البواسير؟؟!!

…..: طبعًا يا معلم واللى عنده بواسير لازم يستبعدوه علشان ما يبقاش مرض وينتشر بين المجندين.. ما هى البواسير ديه مرض زى الجرب! لازم تهرش فيها لامؤاخذة!!

……: والله عندك حق يا معلم لازم يتم الكشف على كل الروس الكبيرة فى كل وزارة أو مصلحة حكومية كشف ميرى.

……: الله ينور عليك.. وإحنا مش لازم نستنى لما يبان دم البواسير نازل يشر من بنطلون الزبون.. أو يبان عليه وهو ماشى مفرشح من وسع البواسير ونروح نقبض عليه.

…..: يبقى نطالب بده فى مجلس الشعب أن كله يقلع ويروح يكشف ميرى ويجيب شهادة صحية أنه خالى من مرض البواسير إياه!!

…..: عارف ياهندزة لو عملنا كده من أول الثورة كنا لحقنا الراجل اللى وصلت عنده فلوس الرشوة لـ 150 مليون جنيه كان حاططهم فى فتحة البواسير تصور!!!

كنا على الأقل لحقناه وهو لسه بيحط مليون ولا اتنين ماسيبنهوش لما الحكاية بقت أوسع من بحيرة ناصر!!.

(إذا “بوسيرتم” فاستتروا)

العنوان ده كتبه الخال الجميل نديم الإسكندرية الكبير محمد طعيمه فى كومنت على البوست بتاع الفساد الذى كتبته على صفحتى الشخصية فى الفيس بوك وهى ومضة من ومضاته الجميلة ذات مغزى كبير وإسقاط رائع.. شكرًا له.

ثم أضاف بسخرية جميلة سكندرية المولد قائلًا: (واضح تأثير عملك بالمستشفى إنما قول لى الواحد ﻻ يمكن يشوف بواسيره إﻻ ﻻمؤاخذة يحس بصوابع دخيلة أو ينظر لبواسير غيره يا ترى مين.. يا ترى مين حبايبك كتير يا عادل بس أنا ماحصلش.. طب أعمل أيه يا عادل أبعدنى عن ملعبك وسيبنى فى المدرجات أتفرج وأموت م الضحك يا أظرف ظرفاء عصرك “أبوحمادة”).

الحقيقة عندك حق يا خال فى حكاية الصوابع الدخيلة.. والصوابع الدخيلة نوعين صوابع خارجية لعبت فى بواسير الوطن فى اتفاقية كامب ديفيد.. وصوابع خارجية أيام مبارك السوداء وصوابع خارجية أيام مرسى لعبت كتير فى بواسير سيناء الحبيبة وكانت نتيجتها ما يحدث للآن فى الأنفاق وحاليًا كبرت جدًا المشكلة وبقت الصوابع داخلية وليست خارجية فقط ودية بتبقى أخطر أنواع الصوابع لأنها صوابع منه فيه!!.

يعنى مش لازم الفاسد يستنى صوابع غيره!! هو ممكن يفسد نفسه بنفسه بصوابع اللا ضمير!

يعنى مستشار فى مجلس الدولة يعنى أكبر وظيفة فى البلد ومرتبه الشئ الفلانى بالألوفات كل شهر ومركز أدبى كبير وكل المميزات التى لا تخطر على بال ثم فجأة تلاقيه فى لحظة غياب عقله يترك شيطان يوسوس له ويقوم هو بتحريك أصابع يده لأخذ الرشوة وفتح نفق داخلى تنفذ منه كل الأموال الحرام معتمدًا أنه ممكن أن يتدارى فى (كلسون) السلطة والمركز الأدبى الذى يستطيع أن يحمى نزيف البواسير ولا يبان له أى أثر!.

لكن ربك بالمرصاد كشف كل تلك القاذورات التى حصلت وتم القبض عليه هو وغيره الذى انتحر خوفًًا من الفضيحة التى أصبحت على الملأ!

الانتحار بشرة خير!!

قد يلعننى القارئ عندما يقرأ هذا العنوان الداخلى (الانتحار بشرة خير!!) لكن لننتظر وننظر ونصبر إلى أخر المقال فرب ضارة نافعة!

يمكن هى المرة الأولى فى مصر المحروسة الذى ينتحر مسئول بعد قضية رشوة.. وسواء هو انتحر أم كما أشيع أنه تم القضاء عليه بطريقة أو بأخرى ففى كلتا الحالتين هى من وجهة نظرى الشخصية بشرة خير للوطن!.

هى خطوة أولى للوقوف على سلم الضمير الذى تخيل البعض أنه مات فى مصر وهى إنذار شديد اللهجة لكل الفسدة الذين لم يتم اكتشافهم بعد والذين يحتمون داخل (كلسون) السلطة.. لعل تلك الحادثة تصحى فيهم جزء من ضميرهم الميت ويفكرون ألف مرة فى إعادة كل أموال الرشوة أو على الأقل التوبة النصوحة عن أخذ رشوة أيًا كانت حتى ولو بيضة مسلوقة!!

وها نحن نقترب من الدول المحترمة مثل ألمانيا واليابان التى إذا أخطأ فيها مسئول أو ارتشى قام بالانتحار وربما ندخل بعد هذه الحادثة موسوعة جينيش للأرقام القياسية من باب زويلة!

فالمصيبة الكبرى التى تركها لنا مبارك بعد ما نهب خزائن الشعب والوطن هو وعصابته انه نجح هو وعصابة على بابا فى أن يخرج بعد كل مصائبه زى الشعرة من العجينة بمساعدة محاميه المخلص فريد الديب مما جعل المرتشيين يضعون مبدأ هام يسيرون عليه جميعًا وهو أهبر هبرة كبيرة ولا يهمك أخرها سنتين تلاتة سجن ومحامى شاطر يخرجك برئ بعدها وتعيش حياتك تأكل رز بلبن مع الملايكة أنت وجميع أولادك وأحفادك وكل ذويك وتأكد أنك حيتعمل معاك الواجب بعد الوفاة وتقام لك جنازة عسكرية مشرفة أحسن من جنازة سعدالدين الشاذلى التى لم يحضرها إلا نفر قليل من أهله لأنها كانت فى نفس يوم رحيل الفاسد!.

رغم أن الفريق الشاذلى هو البطل الحقيقى للعبور بشهادة كل دول العالم!

حكاية انتحار المستشار هى أول ضوء أحمر فى نفق الفساد ربما يوقف نزيف البواسير التى تضخمت فى مؤخرة الوطن!!!

—————-

للندالة أصول

الفساد فى مصر عامل زى البواسير متدارى جوه الكلسون وعلشان تعالجه لازم كله.. يقلع!!

—————

شقاوة قلب

فنجان القهوة بنكهة مشاعرنا مثل النسيم برائحة زهرة ياسمين .. يجعلنا نترنح!

————-

لسعة مكواة

بعض الصحاب زى سمك البورى فى شهر ديسمبر كله مبطرخ بعد ما يمر على صداقته سنة تلاقيه معرفك على آلاف الأصحاب الطيبين مثله.. وفجأة.. تلاقى ليك عيلة من الأصدقاء كبيرة جدًا!!

وبعضهم زى سمك البورى فى شهر يونيو تلاقيه فاضى من جوه بعد سنة من صداقتك به تلاقيك مضطر إنك تعمل صاحبك فسيخ!!!

—————-

فى غلب مصر

كل سنة وأنتم أحسن من سوريا وليبيا والعراق.

ويحقق أحلامكم وتبقوا مصريين!!

Print this pageShare on Facebook0Email this to someoneShare on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0

عن عادل حراز

عادل حراز

أضف تعليقاً