الرئيسية / مصر في الصحافة الدولية / نيويورك تايمز: تباين الاسم الحركي لمفجر الكنيسة البطرسية بلا تفسير
تفجير الكنيسة

نيويورك تايمز: تباين الاسم الحركي لمفجر الكنيسة البطرسية بلا تفسير

“حدد تنظيم داعش هوية مفجر الكنيسة البطرسية باسمه الحركي أبو عبد الله المصري, بينما ذكرت السلطات المصرية اسما حركيا مختلفا لمحمود شفيق محمد مصطفى, ولا يوجد تفسير لذلك التباين”.

جاء ذلك بحسب تقرير لصحيفة نيويورك تايمز تعليقا على تبني تنظيم “الدولة الإسلامية” عملية تفجير الكنيسة الملحقة بكاتدرائية العباسية أثناء قداس الأحد الماضي, والتي أسفرت عن مقتل 25 وإصابة العشرات معظمهم من النساء والأطفال.

وكانت العديد من التقارير قد نقلت من مصادر أمنية مصرية قولهم إن  الاسم الحركي لمحمود شفيق منفذ الهجوم هو أبو دجانه الكناني، من مواليد 10 أكتوبر العام 1994 من محافظة الفيوم وانضم للتنظيمات الإرهابية في سيناء.

شفيق مقيم قرية عطيفة مركز سنورس بمحافظة الفيوم، وصادر ضده حكم بالحبس عامين في القضية رقم 42709 لسنة 2014 جنح مستأنف قسم الفيوم.

وقالت الصحيفة: “تواجه مصر توقعات بتصاعد سفك الدماء على أساس طائفي بعد تبني داعش مسؤولية تفجير الكنيسة, حيث حذر التنظيم من أن مزيد من الاعتداءات في الطريق”.

ولفتت إلى مقطع فيديو نشرته السلطات المصرية يظهر شخصا يدخل الكنيسة ثم بعدها بلحظات يحدث انفجار.

الهجوم هو الأكثر فتكا في استهداف المدنيين بمصر منذ سنوات, وأسوأ عنف طائفي منذ تفجير كنيسة القديسين بالإسكندرية عام 2011.

Print this pageShare on Facebook0Email this to someoneShare on Google+0Tweet about this on TwitterShare on LinkedIn0

عن الديار

شاهد أيضاً

3 أبريل.. محاكمة رئيس الكاف بتهمة مخالفة قانون الاحتكار

حددت محكمة القاهرة الاقتصادية، اليوم الإثنين، جلسة 3 إبريل المقبل، لنظر محاكمة عيسى حياتو رئيس …

الأحد المقبل.. الحكم في ترشح “القباني” لعضوية الصحفيين

قررت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، برئاسة المستشار سامي عبد الحميد، تأجيل الحكم في الدعوى …

أضف تعليقاً